image
محمد عنيبة الحمري
جائزة الشعر
عن ديوانه: "ترتوي بنجيع القصيد" الصادر عن دار القرويين، 2019

السيرة الذاتية

من مواليد الدار البيضاء سنة 1946، حاصل على الإجازة في الأدب العربي سنة 1969 وشهادة الكفاء ة التربوية سنة 1969 ودبلوم الدراسات المعمقة سنة1976 (كلية آداب الرباط)،عضو اتحاد كتاب المغرب. صدرت له المجموعات الشعرية التالية:

  • الحب مهزلة القرون سنة 1968
  • الشوق للإبحار سنة 1973
  • مرثية للمصلوبين سنة 1977
  • داء الأحبة سنة 1987
  • رعشات المكان سنة 1996( ط 2 2000 )
  • سمِ هذا البياض سنة 2000
  • انكسار الأوان سنة 2006
  • تكتبك المحن سنة 2013
  • الأعمال الشعرية في سفرين، منشورات وزارة الثقافة، الرباط، 2017
  • ترتوي بنجيع القصيد 2019
  • كتاب( في الإيقاع الشعري) دراسة عروضية ،سنة 2002
  • كتاب اعدام الشعراء( دار خطوط وظلال بالأردن)2020
  • كتاب حين يخطيء الموت طريقه(خطوط وظلال بالأردن)2020
  • نال وسام الاستحقاق الوطني من الدرجة الممتازة سنة 2001.
  • أفرد له معجم البابطين حيزا في مجلده الخامس ( ط 2)
ملخص الكتاب
image

ديوان: "ترتوي بنجيع القصيد"، دار القرويين، الدار البيضاء،2019.

تتمحور نصوص الديوان حول تيمتين اساسيتين: طقوس التحبير: حيث التجربة الابداعية ومعاناة الشاعر مع الحرف والغوص في الكون استكناها لمغالقه ورغبة في اكتشاف عوالمه. وهموم التدبير: حيث التعبير عن الآخرين ومعاناتهم حياتيا والانفتاح على المعاناة الإنسانية العامة باعتبار الشاعر كائنا يعيش المعاناة نفسها متاثرا ومحاولا التأثير قدر المستطاع، وهي تجربة كان للسن فيها نصيب. يكشف الديوان عن رؤية الشاعر المركزية للإنسان، في لحظة انجذابه إلى ما يصون هويته وجوهر وجوده. وبذلك، فإن الشعر والشاعر في هذا الديوان معا، ينهضان بدورهما الرمزي في إضاءة طريق الإنسان، خاصة في ظل ما تعرفه البشرية من انتكاسات في منظومة القيم والجمال، وسيادة مظاهر التسليع والاستهلاك التي تهدد الإنسان والإنسانية على حد سواء.

كاتب وناقد وروائي ، من مواليد مدينة سطات. يشتغل أستاذا للتعليم العالي بجامعة الحسن الثاني بالدار البيضاء، ويرأس مختبر السرديات وتكوين الدكتوراه حول السرديات ومنسق ماستر السرد الأدبي والأشكال الثقافية ورئيس تحرير مجلة سرود.

من مـــؤلــــفاتـــــــــــه :
  • في الرواية: "مساء الشوق"- "زمن الشاوية"- "رائحة الجنة"- "مجازفات البيزنطي"- "لا أحد يستطيع القفز فوق ظله"- "أسفار لا تخشى الخيال"- "تراب الوتد"- "سطات"- "لا تنسَ ما تقول".
  • في مجال النقد الأدبي: "شعرية الرواية الفانتاستيكية" – "الرحلة في الأدب العربي" – "هوية العلامات"، "في العتبات وبناء التأويل"- "مرايا التأويل" – "عتبات الشوق"- "ثقافة النص الروائي".
  • نسق وحرّر عشرات من الكتب في البحث العلمي وفي النقد الأدبي وفي المجال الاجتماعي، مثلما أسهم في التأسيس لثقافة تنفتح على الهامش من خلال إشرافه على أنشطة متنوعة في جغرافيات مهمشة.

صدرت له المجموعات الشعرية التالية

  • الحب مهزلة القرون سنة 1968
  • الشوق للإبحار سنة 1973
  • مرثية للمصلوبين سنة 1977
  • داء الأحبة سنة 1987
  • رعشات المكان سنة 1996( ط 2 2000 )
  • سمِ هذا البياض سنة 2000
  • انكسار الأوان سنة 2006
  • شارك في مهرجان المربد بالعراق 88/89/90