image
عبد الله المناني
جائزة الإبداع الأدبي الأمازيغي
عن كتابه:" كرا ن أيمولا زك أومارك نم" (بعض من الضلال من أشواقك) الصادر عن المطبعة المركزية لسوس بايت ملول- أكادير، 2019
السيرة الذاتية

من مواليد 1976 بإنزكان، حاصل على الإجازة في اللغة والآداب الأمازيغية ، والإجازة في الكتابة والتحليل السينماتوغرافي والسمعي البصري من جامعة ابن زهر بأكادير. حائز على الجائزة الوطنية للإبداع الأدبي الأمازيغي من المعهد الملكي للثقافة الأمازيغية سنتي 2008 و 2015.

من مـــؤلــــفاتـــــــــــه :
  • "إكومامن ن أوزواك" جزر الغربة، شعر، 2018،
  • "إيزولان نكوضيوبن"، رموش الحسرة، شعر، 2017،
  • "كوزط تنفاس ئي كوز واضان" أربعة قصص لأربعة ليال، ترجمة،2016.
  • " يات تودمت س ءيزلالاينءينو"، وجه جميل بشظاياي، شعر، 2014،
  • " كرا ن تفراس"، بعض من ملامح، قصص، 2013،
  • " تيمقان فاد"، قطرات من عطش، شعر، 2010،
  • "ؤوراو ن ؤوسطا" حفنة دمع، 2008،
  • " ساول س ءيغد" تحدث إلى الرماد، شعر، 2003.
ملخص الكتاب
image

كتاب:" كرا ن أيمولا زك أومارك نم" (بعض من الضلال من أشواقك) الصادر عن المطبعة المركزية لسوس بايت ملول- أكادير، 2019.

يعتبر ديوان "كرا ن إيمولا زغ أوماركـ" سابع التجارب الشعرية في مسيرة الشاعر عبدالله المناني ، وقد صدر سنة 2019، عن المطبعة المركزية بأيت ملول ، يقع الديوان في 126 صفحة، وهو ديوان شعري أمازيغي يتضمن 8 قصائد معنونة ب: تنايي ، تين إيدير ، أوسون نغ ، إمرواسن ئينو، تكاويت اينو ، أنكمار، تيرميت تمكاروت ، أمالو إينو.. قصائد مكتوبة بالحرفين "تفيناغ" والحرف اللاتيني.

وكأغلب قصائد الشاعر عبدالله المناني فتعتبر المرأة مخاطَبه الأبرز من خلال صور شعرية تحول هذه المرأة من ذاتها الإنسية إلى الهوية الأمازيغية في استحضار أمجادها وعلاقتها بمحيطها .

كاتب وناقد وروائي ، من مواليد مدينة سطات. يشتغل أستاذا للتعليم العالي بجامعة الحسن الثاني بالدار البيضاء، ويرأس مختبر السرديات وتكوين الدكتوراه حول السرديات ومنسق ماستر السرد الأدبي والأشكال الثقافية ورئيس تحرير مجلة سرود.

من مـــؤلــــفاتـــــــــــه :
  • في الرواية: "مساء الشوق"- "زمن الشاوية"- "رائحة الجنة"- "مجازفات البيزنطي"- "لا أحد يستطيع القفز فوق ظله"- "أسفار لا تخشى الخيال"- "تراب الوتد"- "سطات"- "لا تنسَ ما تقول".
  • في مجال النقد الأدبي: "شعرية الرواية الفانتاستيكية" – "الرحلة في الأدب العربي" – "هوية العلامات"، "في العتبات وبناء التأويل"- "مرايا التأويل" – "عتبات الشوق"- "ثقافة النص الروائي".
  • نسق وحرّر عشرات من الكتب في البحث العلمي وفي النقد الأدبي وفي المجال الاجتماعي، مثلما أسهم في التأسيس لثقافة تنفتح على الهامش من خلال إشرافه على أنشطة متنوعة في جغرافيات مهمشة.

صدرت له المجموعات الشعرية التالية

  • الحب مهزلة القرون سنة 1968
  • الشوق للإبحار سنة 1973
  • مرثية للمصلوبين سنة 1977
  • داء الأحبة سنة 1987
  • رعشات المكان سنة 1996( ط 2 2000 )
  • سمِ هذا البياض سنة 2000
  • انكسار الأوان سنة 2006
  • شارك في مهرجان المربد بالعراق 88/89/90